Open toolbar

الأمم المتحدة تدين استخدام إيران القوة الفتاكة في التصدي للاحتجاجات

جنيف- (أ ف ب):
أدانت الأمم المتحدة، الجمعة، استخدام إيران القوة الفتاكة ضد محتجين عزّل في جنوب شرق البلاد، مطالبة بفتح تحقيق شامل في ملابسات سقوط وفيات جراء ذلك.

وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان روبرت كولفيل، للصحافيين في جنيف: "ندين الانتهاكات واستخدام العنف في إيران، من قبل الحرس الثوري الإيراني والقوى الأمنية الرسمية، ضد ناقلي وقود ومحتجّين من أقلية البلوش، أفادت تقارير بأنها أدت إلى وفاة 12 شخصاً على الأقل بينهم على الأقل قاصران".

وأضاف أنه "يُعتقد أن عناصر الحرس الثوري أطلقوا النار في 22 فبراير، على عشرة أشخاص كانوا ينقلون الوقود وأردوهم في محافظة سيستان بلوشستان عند الحدود مع باكستان، إثر يومين من الاحتجاجات على خلفية قطع الحرس الثوري الطريق المؤدية إلى مدينة سراوان".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.