Open toolbar

عاصفة تودي بحياة 25 شخصاً في أميركا الوسطى وتتجه نحو المكسيك

سان سلفادور - (رويترز):
قال مسؤولون إن عدد ضحايا العاصفة الاستوائية "جوليا" ارتفع إلى 25 على الأقل، الاثنين، وكان معظم الضحايا في السلفادور وهندوراس، بعد أن جلبت العاصفة أمطاراً غزيرة على مساحات كبيرة من أميركا الوسطى وجنوب المكسيك.

ورصدت السلطات في السلفادور مصرع 10 أشخاص، بينهم خمسة جنود، بينما تم إجلاء ألف شخص على الأقل.

وألغت السلطات في كل من السلفادور وجواتيمالا الدراسة، الاثنين.

وقال مسؤولون في هندوراس إنه تأكد سقوط 5 ضحايا بينهم امرأة لاقت حتفها، الأحد، بعد أن جرفتها مياه الفيضانات وطفل في الرابعة من عمره انقلب بهما قارب بالقرب من حدود نيكاراجوا مساء السبت.

وقال المركز الوطني الأميركي للأعاصير إن العاصفة تحركت، الاثنين، باتجاه الشمال الغربي بسرعة 24 كيلومتراً في الساعة باتجاه جواتيمالا بالقرب من حدودها مع المكسيك.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.