حزب "سو تشي" يدعو قادة الانقلاب العسكري في بورما إلى إطلاق سراحها

رانغون- (أ.ف.ب):
دعا حزب أونغ سان سو تشي، الثلاثاء، إلى "إطلاق سراحها" فوراً، فضلاً عن مسؤولين آخرين في حزبها أوقفوا الاثنين، خلال انقلاب عسكري في بورما.

وقالت الرابطة الوطنية من أجل الديموقراطية على صفحتها في فيسبوك "أطلقوا سراح كل المعتقلين بمن فيهم الرئيس (مين ميينت) ومستشارة الدولة سو تشي. ما حصل (الانقلاب) وصمة عار في تاريخ البلاد والجيش البورمي". ويبدو أن أونغ سان سو تشي موضوعة قيد الإقامة الجبرية في منزلها بالعاصمة نايبياداو، على ما قال نائب في حزبها.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.