Open toolbar

الصين تندد بشدة بتقرير بريطاني عن هونج كونج

لندن/دبي - (رويترز) و(الشرق):

نددت السفارة الصينية في المملكة المتحدة، الخميس، بالتقرير النصف سنوي الذي أصدرته بريطانيا عن هونج كونج، واعتبرته "تدخلاً في الشؤون الصينية الداخلية".

وأشارت إلى إن الصين "مستاءة بشدة وتعارض بحزم" تقرير المملكة المتحدة عن هونج كونج. وقال متحدث باسم السفارة إن التقرير "يشوه الحقائق ويتدخل في شؤون هونج كونج، وينتهك بشكل خطير المعايير الحاكمة للعلاقات الدولية".

وذكرت السفارة أنها تقدمت بمذكرة صارمة إلى الجانب البريطاني، وقالت: "نحث المملكة المتحدة على التخلي عن العقلية الكولونيالية (الاستعمارية) واحترام سيادة ووحدة الصين".

ووفقاً لموقع الحكومة البريطانية، يغطي التقرير الفترة ما بين يناير إلى يونيو 2022. وتقدم الحكومة البريطانية التقرير إلى البرلمان كل 6 أشهر منذ يوليو 1997، بشأن تطبيق الإعلان الصيني البريطاني بشأن هونج كونج.

وأدارت بريطانيا هونج كونج إلى أن سلمتها للإدارة الصينية بعد منتصف ليل 1 يوليو 1997، منهية 156 عاماً من الحكم البريطانيا.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.