Open toolbar

وزارة العدل الأميركية ترفض توجيه اتهامات لمقرّبين من ترمب في قضية اقتحام الكابيتول

واشنطن - (رويترز):


قررت وزارة العدل الأميركية عدم توجيه اتهامات إلى مارك ميدوز ودان سكافينو، وهما مسؤولان سابقان في البيت الأبيض في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب، بسبب عدم تعاونها مع لجنة التحقيق في مجلس النواب، بشأن أحداث 6 يناير عندما هاجم أنصار ترمب مبنى الكابيتول.

وقال المدعي العام في واشنطن في رسالة إلى المستشار العام لمجلس النواب الأميركي دوجلاس ليتر: "إن مكتبي لن يبادر بملاحقات قضائية بتهمة الازدراء الجنائي" ضد ميدوز كبير موظفي البيت الأبيض في عهد ترمب، وسكافينو نائب كبير الموظفين.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.