انتخابات ولاية جورجيا الأميركية التكميلية.. تقدم المرشحين الديمقراطيين

دبي - (الشرق):
أظهرت النتائج الأولية في انتخابات ولاية جورجيا الحاسمة لتحديد مستقبل مجلس الشيوخ، تقدم المرشحين الديمقراطيين على منافسيهما الجمهوريين.

ومع إحصاء ما يقدر بنحو 11% من مجمل الأصوات حصل المرشح الديمقراطي رافائيل وارنوك على نحو 245 ألف صوت تمثل 52% من مجمل الأصوات المعدودة، مقابل 220 ألف صوت للجمهورية كيلي لويفلير، تمثل 47% من مجمل الأصوات التي تم إحصاؤها.

وحصل الديمقراطي جون أوسوف على 276 ألف صوت تمثل 51% من مجمل الأصوات المعدودة، مقابل 244 ألف صوت لمنافسه الجمهوري ديفيد بيرديو تمثل 46% من مجمل الأصوات المعدودة.

وأغلقت مراكز الاقترع في ولاية جورجيا أبوابها، مساء الثلاثاء، بعدما أدلى الناخبون بأصواتهم لاختيار ممثّلَيْهم في مجلس الشيوخ الأميركي، في انتخابات تكميلية ستحدد لمَن مِن الحزبين ستكون الغلبة في المجلس وبالتالي المسار الذي ستسلكه ولاية الرئيس المقبل جو بايدن.

ويكفي أن يتمكن أيّ من السيناتورين الجمهوريين المنتهية ولايتهما في الاحتفاظ بمقعده حتى تبقى الأكثرية في مجلس الشيوخ في واشنطن بيد خصوم بايدن، في حين أن حلفاءه يحتاجون للفوز بكلا المقعدين حتى يضمنوا لرئيسهم بداية ولاية خالية من العراقيل.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.