Open toolbar

موسكو: ارتفاع أسعار الحبوب ناجم عن إجراءات "مدمرة" اتخذها الغرب

موسكو-(أ ف ب):

قالت روسيا الاثنين، إن ارتفاع أسعار الحبوب الذي يثير مخاوف من حدوث أزمة غذاء عالمية، أتى نتيجة إجراءات "مدمرة" اتخذها الغرب، وليس ناجماً عن حظر موسكو الصادرات من أوكرانيا.

وكتبت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على تليجرام: "في ما يتعلق باحتمال حدوث مجاعة، يتجه عدد متزايد من الخبراء نحو سيناريو متشائم (...) وهذا ناجم عن الأنظمة الغربية التي تعمل كمحرض ومدمر".

وأوضحت أن الغرب ارتكب "أخطاء منهجية" في تخطيط سياسته الزراعية وتسبب في حدوث تضخم عالمي مع آليات مالية ونقدية تنطوي "على قصر نظر" وضعت خلال فترة الجائحة.

وأضافت زاخاروفا أن ارتفاع الأسعار هو أيضاً نتيجة سياسة "غير مدروسة" للتحول في مجال الطاقة من جانب البلدان الأوروبية والأميركية الشمالية "خصوصاً فرض استخدام الوقود الحيوي".

كذلك، أشارت زاخاروفا إلى "القيود غير القانونية" الغربية التي فرضت بعد هجوم الكرملين في أوكرانيا والتي أدت إلى اضطرابات الخدمات اللوجستية والمالية الروسية، خصوصاً بالنسبة لتصدير الحبوب.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.