Open toolbar

الرئاسة الفلسطينية: التصعيد الإسرائيلي في غزة والقدس وجنين "تجاوز كل الخطوط الحمراء"

دبي - (الشرق):
نقل التلفزيون الفلسطيني عن الرئاسة قولها، الأحد، إن التصعيد الإسرائيلي في غزة والقدس وجنين "تجاوَز كل الخطوط الحمراء".

ودانت الخارجية الفلسطينية، سماح إسرائيل لمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى بمشاركة عضو الكنيست إيتمار بن غفير، محذرة من مخاطر إدارة المجتمع الدولي للصراع بدلاً من "التوجه الجاد لحله".

واعتبرت الخارجية الفلسطينية، في بيان، موقف المجتمع الدولي "شكلاً من أشكال التواطؤ مع إسرائيل وتوفير الحصانة والحماية لها".

واتهمت الخارجية الفلسطينية إسرائيل بمواصلة "توظيف مناسباتها وأعيادها لخدمة طموحاتها ومخططاتها الاستعمارية التهويدية التوسعية، بما فيها تعميق وتوسيع عمليات تهويد القدس ومقدساتها وتكريس ضمها.. وتغيير واقعها التاريخي والقانوني والديموغرافي القائم".

كانت وكالة الأنباء الفلسطينية أفادت في وقت سابق، الأحد، بأن مئات المستوطنين اقتحموا ساحات الأقصى من جهة باب المغاربة تحت حراسة مشددة من الشرطة الإسرائيلية.

وأضافت الوكالة أن المستوطنين هاجموا الأهالي في باب حطة تحت حماية الشرطة الإسرائيلية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.