Open toolbar

فرديناند ماركوس الابن يقسم اليمين رئيساً للفلبين

مانيلا- (أ.ف.ب):
أدى فرديناند ماركوس الابن اليمين الدستورية كرئيس للفلبين، الخميس، مع عودة عائلته إلى الحكم الذي طردت منه قبل ثلاثة عقود.

وأدى ماركوس جونيور نجل الدكتاتور الذي يحمل نفس الاسم، اليمين أمام مئات الشخصيات الفلبينية والأجنبية وكذلك صحافيين وعدد من مؤيديه الذين اجتمعوا في المتحف الوطني في مانيلا.

وكان فرديناند "بونج بونج" ماركوس الابن (64 عاماً)، فاز بأغلبية ساحقة في الانتخابات الرئاسية التي جرت الشهر الماضي، محققا أكبر انتصار منذ إطاحة والده في ثورة شعبية في 1986.

ويتولى الرئاسة خلفا لرودريجو دوتيرتي الذي يتمتع بشعبية كبيرة وعرف دوليا بسبب حربه الشرسة على المخدرات التي هدد بقتل المتاجرين بها بعد أن يترك منصبه.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.