البرتغال تحظر السفر الداخلي وتغلق المدارس قبل أعياد الميلاد

لشبونة- (رويترز):

أعلن رئيس الوزراء البرتغالي، أنطونيو كوستا، السبت، أن بلاده ستحظر السفر الداخلي وتغلق المدارس قبل عطلتين مقبلتين، في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال كوستا في مؤتمر صحفي: "لا يزال لدينا عدد كبير جداً من الحالات التي تشكل تهديداً لصحتنا".

وأضاف أن الكمامات أصبحت الآن إلزامية أيضاً في مكان العمل، بعد أن كانت إجبارية فقط في الأماكن التجارية العامة والمغلقة.

وبحسب كوستا، سيُحظر السفر بين البلديات من الساعة الـ11 مساء الـ27 من نوفمبر الجاري، حتى الخامسة من صباح الثاني من ديسمبر المقبل، ثم مرة أخرى من الساعة الـ11 مساء الرابع من ديسمبر، حتى الخامسة من صباح التاسع من الشهر ذاته.

وتهدف الإجراءات الاحترازية، لمنع التنقل خلال العطلات العامة في أول ديسمبر والثامن من الشهر نفسه. وستعطل المدارس يوم الاثنين قبل هاتين العطلتين في الوقت الذي سيتعين فيه على المتاجر الإغلاق مبكراً. ويجري تشجيع أرباب العمل على منح العمال عطلة للحد من نشاط السفر.

وسجلت البرتغال 62 حالة وفاة و6 آلاف و472 إصابة بفيروس كورونا يوم السبت، معظمها في شمال البلاد، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 255 ألفاً و970 حالة مع 3 آلاف و 824 حالة وفاة.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.