Open toolbar

تايوان: أي هجوم صيني علينا سيضر التجارة العالمية أكثر من حرب أوكرانيا

جنيف- (رويترز):

قال كبير المفاوضين التجاريين لحكومة تايوان جون دينج، الثلاثاء، إن أي هجوم عسكري صيني على بلاده سيكون له تأثير على تدفقات التجارة العالمية أكبر من الحرب في أوكرانيا، مضيفاً أنه سيؤدي إلى نقص في رقائق أشباه الموصلات.

وأضاف دينج أنه إذا شنت الصين هجوماً على تايوان فإن التعطيلات المحتملة ستكون أكثر سوءاً، مشيراً إلى اعتماد العالم على الجزيرة في الرقائق الإلكترونية المستخدمة في السيارات الكهربائية والهواتف المحمولة.

وتابع في مقابلة مع "رويترز" على هامش اجتماع وزاري مهم لمنظمة التجارة العالمية في جنيف "سيكون هناك نقص في المعروض حول العالم".

وتهيمن تايوان على السوق العالمي لإنتاج معظم الرقائق المتقدمة، وبلغت صادراتها 118 مليار دولار العام الماضي، وفقاً لبياناتها.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.