رئيس قرغيزستان بالوكالة يستقيل تمهيداً لخوض الانتخابات الرئاسية

بشكيك- (أ.ف.ب):

استقال رئيس وزراء قرغيزستان ورئيسها بالوكالة صدر جباروف من منصبيه، السبت، تمهيداً لخوضه الانتخابات الرئاسية المقررة في يناير المقبل.

ويتوقع أن يفوز جباروف الذي شقّ بسرعة قياسية طريقه إلى السلطة الشهر الماضي، خلال أزمة سياسية شهدتها البلاد، والمتهم بالسعي لتعزيز سلطاته، بالاستحقاق الانتخابي.
وفي بيان نشرته الرئاسة على موقعها الإلكتروني، أعلن جباروف أنه استقال من منصبيه لخوض الانتخابات الرئاسية بصفة "مواطن عادي".
وخطوة جباروف كانت متوقعة، إذ يمنع دستور قرغيزستان الرؤساء ورؤساء الحكومات من خوض الانتخابات.

ووصل جباروف إلى السلطة في أكتوبر، بعد تحريره من السجن، خلال أزمة سياسية أجبرت الرئيس سورونباي جينيبكوف على الاستقالة.

واندلعت الأزمة إثر انتخابات برلمانية اتّهمت المعارضة السلطة بتزويرها وقد ألغيت لاحقاً نتائجها.

وسيتولى رئيس البرلمان تالانت ماميتوف، حليف جباروف، مؤقتاً سلطات الرئاسة، فيما سيتولى النائب الأول لرئيس الحكومة رئاسة الوزراء.
وجينيبكوف هو ثالث زعيم سياسي يتنحى في قرغيزستان منذ استقلال البلاد عام 1991.
وتواجه الجمهورية السوفيتية السابقة أسوأ أزمة اقتصادية تشهدها منذ أكثر من عقدين، فاقمتها جائحة فيروس كورونا المستجد.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.