Open toolbar

غوايدو: شحنات الوقود الإيرانية لفنزويلا يجب أن "تزعج" أميركا اللاتينية

كاراكاس-رويترز:
قال خوان غوايدو زعيم المعارضة في فنزويلا اليوم الأربعاء، إن شحنات الوقود التي ترسلها إيران إلى بلاده يجب أن "تزعج" أميركا اللاتينية.
وأضاف غوايدو: "نحن في غاية القلق على سلامة الفنزويليين، وأيضا ً المواطنين في أميركا اللاتينية، بسبب هذه المحاولة لوجود إيراني على أرضنا".
وأوضح أن استيراد حكومة الرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو للوقود من إيران، يظهر سوء إدارتها لصناعة النفط في البلاد.
وتأتي تصريحات غوايدو بينما تبحر 5 ناقلات محملة بالوقود الإيراني باتجاه البلد الذي يعاني من نقص في البنزين.
وتحمل الناقلات الـ5 حوالي 1.5 مليون برميل من الوقود، ومرًت بقناة السويس خلال الأسبوعين الأولين من مايو الجاري، ومن المتوقع أن تصل إلى فنزويلا بين أواخر مايو وأوائل يونيو.
وإيران وفنزويلا عضوان في منظمة "أوبك"، وخصمان للولايات المتحدة، وتخضع صناعة النفط في كل من البلدين لعقوبات أمريكية.
وانهارت شبكة تكرير الخام في فنزويلا التي تبلغ طاقتها 1.3 مليون برميل يومياً، بعد سنوات من نقص الاستثمارات.
وأكد مسؤولون في إدارة ترامب، الأسبوع الماضي، أن واشنطن تدرس الرد على شحنات الوقود الإيرانية إلى فنزويلا.
وكان غوايدو وهو رئيس البرلمان الفنزويلي الذي تقوده المعارضة وتعترف به عدة دول، من بينها الولايات المتحدة، قد أعلن نفسه رئيساً شرعياً للبلاد أواخر العام الماضي.
ويصف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو زعيم المعارضة، بأنه دمية في يد الولايات المتحدة، يسعى إلى الإطاحة به في انقلاب.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.