Open toolbar

حمدوك: "شركاء الانتقالية" لن يكون بديلاً لمجلس تشريعي حقيقي في السودان

دبي - (الشرق):

أكد رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، الاثنين، أن مجلس شركاء الفترة الانتقالية، لن يكون بديلاً لمجلس تشريعي حقيقي في البلاد.

ونقل مكتب رئيس الوزراء السوداني عن حمدوك قوله في بيان بعد لقاء مع وفد مبادرة تكوين المجلس التشريع الانتقالي برئاسة أحمد الطيب زين العابدين، إن مجلس شركاء الفترة الانتقالية "لن يكون بديلاً لمجلس تشريعي حقيقي يضطلع بمهام التشريع ومراقبة الأداء الحكومي وترسيخ قيم الديمقراطية".

وأفاد البيان بأن حمدوك أبدى دعمه للمبادرة وأكد على "ضرورة وأهمية تشكيل المجلس التشريعي الانتقالي كأحد الاستحقاقات الدستورية للفترة الانتقالية"، كما دعا إلى أن يضم المجلس "جميع قوى الثورة".

من جانبه، قال زين العابدين إن المجلس التشريعي حال تكوينه سيكون معبراً عن "أوسع قاعدة من قوى الثورة والمجتمع دون اقصاء أو إهمال لأحد".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.