Open toolbar

فرنسا تلوّح بتحكيم أوروبي في ملف الصيد مع بريطانيا

باريس - (رويترز):

لوّح وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية، كليمنت بيون، الجمعة، بلجوء بلاده إلى وساطة على المستوى الأوروبي، في الخلاف بشأن صيد الأسماك مع بريطانيا، في حال لم تمنح المملكة المتحدة كل التراخيص المطلوبة بحلول مساء اليوم (الجمعة).

وتستمر مفاوضات ما بعد بريكست وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. والجمعة تنتهي المهلة التي حددها الاتحاد الأوروبي للندن لتسوية مسألة تراخيص صيد الأسماك.

وبموجب الاتفاق الموقع بين لندن وبروكسل في نهاية 2020 يمكن لصيادي الأسماك الأوروبيين مواصلة العمل في المياه البريطانية، بشرط أن يثبتوا أنهم كانوا يعملون فيها من قبل، غير أن البريطانيين والفرنسيين يختلفون بشأن طبيعة ومدى الإثباتات الواجب تقديمها.

وقال بيون لإذاعة "فرانس إنفو"، إن هناك نحو 100 رخصة صيد لا تزال مفقودة، واعتبر أن "رفض بريطانيا للموعد النهائي الذي وضعته المفوضية الأوروبية لحل مشكلة الصيد، ليس علامة لبناء الثقة".

وأضاف الوزير الفرنسي أن رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون كان يعتقد أنه سيكون قادراً على عزل فرنسا (عن أوروبا) بسبب مشكلة صيد الأسماك، ولكنه فشل".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.