Open toolbar

إصابة 36 إثر انفجار بقاعدة عسكرية في كولومبيا

بوغوتا- (رويترز):

قال وزير الدفاع الكولومبي دييغو مولانو، إن 36 شخصاً أصيبوا في انفجار سيارة ملغومة بقاعدة عسكرية في مدينة كوكوتا شمال شرقي البلاد بالقرب من الحدود مع فنزويلا الثلاثاء، محملاً متمردين يساريين مسؤولية الهجوم.

وأضاف مولانو: "نرفض ونستنكر هذا العمل الخسيس والإرهابي الذي استهدف الهجوم على الجنود الكولومبيين. أصيب 36 بجروح بينهم 3 حالتهم خطيرة".

وأشار إلى أن أحد الجرحى خضع لجراحة ونُقل 29 إلى المستشفى، مضيفاً أن "الافتراض المبدئي يتمثل في أن جيش التحرير الوطني يقف وراء هذا العمل المجنون والحقير. ويجري التحقيق أيضاً في تورط منشقين عن جماعة فارك".

وعلى الرغم من اتفاق السلام الموقع عام 2016 مع متمردي القوات المسلحة الثورية الكولومبية "فارك"، يواصل الجيش الكولومبي محاربة مقاتلي جيش التحرير الوطني وعصابات الجريمة وأعضاء "فارك" السابقين الذين يرفضون الاتفاق.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.