Open toolbar

كندا تنتقد مشاركة روسيا في اجتماع مجموعة العشرين

مونتريال - (أ ف ب):
انتقدت وزيرة المال الكندية كريستيا فريلاند السبت، مشاركة روسيا في الاجتماع الوزاري لمجموعة العشرين الذي عقد في إندونيسيا، معتبرة أنها "عبثية".

وقالت نائبة رئيس الوزراء الكندي ذات الأصول الأوكرانية، في إفادة صحافية عبر الهاتف: "لقد اعترضنا بشدة وبوضوح على وجود المسؤولين الروس".

وقبل مهاجمة الوفد الروسي، حملت "الغزو غير الشرعي" لأوكرانيا من قبل روسيا مسؤولية "التبعات الاقتصادية" التي يواجهها العالم حالياً.

واختتم اجتماع وزراء المال وحكام المصارف المركزية أعماله في إندونيسيا السبت، من دون إصدار بيان مشترك بعد خلافات تتعلق بالهجوم الروسي على أوكرانيا.

ودافعت فريلاند، في المقابل، عن القرار الكندي بالسماح بعودة التوربين الذي تم إصلاحه إلى ألمانيا والمتعلق بخط أنابيب الغاز الروسي "نورد ستريم"، وهذا ما اعتبره الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أمراً "غير مقبول".

وأوضحت الوزيرة أن اتخاذ القرار كان "صعبًا للغاية" لكنه "كان القرار السليم"، مشيراً إلى أن "تحديات الطاقة التي تواجهها ألمانيا وشركاؤنا الأوروبيون حقيقية جدًا وكندا تدرك ذلك".

ولفتت إلى أن الولايات المتحدة رحبت علناً بهذا الخيار، وأن ألمانيا كانت واضحة "في ما يتعلق بالتهديد الذي يعترض استمرار دعمها لأوكرانيا".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.