Open toolbar

وزير خارجية الأردن يبحث مع أمين عام الأمم المتحدة جهود إنهاء التوتر في الأقصى

عمان - (الشرق):

بحث وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في اتصال هاتفي مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، الجمعة، جهود إنهاء التوتر واستعادة الهدوء في المسجد الأقصى.

وقالت وزارة الخارجية الأردنية في بيان الجمعة، إن الصفدي أكد خلال الاتصال الهاتفي ضرورة احترام إسرائيل للوضع التاريخي والقانوني القائم في الحرم القدسي، وإزالة القيود المفروضة على المصلين وإدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى الأردنية، التي وصفها البيان بأنها "صاحبة الصلاحية الحصرية في إدارة شؤون الحرم القدسي الشريف".

ورأت الخارجية الأردنية في ذلك "سبيلاً لإنهاء التوتر واستعادة التهدئة"، مشيرة إلى وقف إسرائيل دخول غير المسلمين إلى الحرم القدسي.

ونقل البيان عن جوتيريش التأكيد على ضرورة تكثيف الجهود وتكاتفها للحفاظ على التهدئة "خاصة في هذه الأيام المباركة" كما شدد لوزير الخارجية على ضرورة احترام الوضع التاريخي في الحرم القدسي ووقف الأعمال الاستفزازية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.