Open toolbar

ليبيا.. حفتر يعلن عن "فرصة أخيرة" لرسم خارطة طريق وإجراء الانتخابات

دبي - (الشرق):
أعلن قائد الجيش الليبي خليفة حفتر عن "فرصة أخيرة" لرسم خارطة طريق في ليبيا وإجراء الانتخابات، مشدداً على أن وحدة البلاد "خط أحمر"، وغير مسموح "التعدي عليها".

وقال حفتر في كلمة له بمناسبة ذكرى الاستقلال، إن وحدة ليبيا "خط أحمر ولا نسمح بالتعدي عليها والمساس بها"، مضيفاً أن الجيش يعلن عن "فرصة أخيرة ترسم من خلالها خارطة طريق وتُجرى الانتخابات"، مشيراً إلى أنه كان أول من نادى "بانتخابات حرة ونزيهة وشفافة".

وشدد حفتر على أن ليبيا "لا تزال واحدة لا تتجزأ"، قائلاً إن على بعثة الأمم المتحدة "تحمّل مسؤوليتها" لحل الأزمة الليبية.

غير أنه قال إن الليبيين "هم وحدهم القادرون على حل مشكلتهم والوصول إلى دولة ليبية واحدة موحدة"، مؤكداً ضرورة "التسامح ونبذ العنف وتغيير الخطاب الإعلامي والديني لتوحيد صفوف الأمة الليبية".

ودعا قائد الجيش الوطني كل مدن ومناطق الغرب الليبي إلى "حوار ليبي-ليبي ولمّ شمل الليبيين"، مشيراً إلى أن الشعب الليبي "يحمّل المسؤولية الكاملة للذين فرّقوا الليبيين وسلّموا مواطناً بصورة غير قانونية"، في إشارة إلى تسليم الليبي أبو عجيلة مسعود المريمي إلى الولايات المتحدة ضمن تحقيق قي قضية لوكربي.

وقال حفتر "نطالب جميع الأطراف المعنية باحترام السيادة الليبية وعدم إهانة الليبيين أولاً وأخيراً"، مضيفاً أنه "لا يمكن للشعب أن يظل صامتاً على ما يحدث من إساءة لليبيين في ظل تواجد الأجسام السياسية التي عرقلت الانتخابات".

وأردف: "نطمئن عائلة أبو عجيلة مسعود أننا لن نتركهم ونطالب بإحاطة عن ملابسات اعتقاله".

وأكد حفتر ضرورة توزيع عائدات النفط "توزيعاً عادلاً من دون تهميش".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.