Open toolbar

اتحاد الشغل التونسي يحذّر من حصر السلطات في يد الرئيس

دبي – (الشرق):

حذّر اتحاد الشغل التونسي، الجمعة، "من مخاطر حصر السلطات في يد الرئيس"، في غياب ما وصفها بـ"الهياكل الدستورية التعديلية"، مشيراً إلى أن احتكار الرئيس التونسي قيس سعيد، لتعديل الدستور والقانون الانتخابي، يمثل خطراً على الديمقراطية.

ولفت الاتحاد، في بيان، إلى أنه "لا يوجد حل للأزمة سوى الحوار والتشاور والتشارك"، مضيفاً أن الدستور "يعتبر منطلقاً ومرجعاً رئيساً في انتظار استفتاء واعٍ على تعديله يكون نتاج حوار واسع".

وكان الرئيس التونسي، أعلن تدابير استثنائية جديدة لتنظيم السلطتين التنفيذية والتشريعية، بعد نحو شهرين من إعلان تجميد أعمال البرلمان وإقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي، وتولي السلطات في البلاد.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.