Open toolbar

بريطانيا تحث الصين على السماح للأمم المتحدة بالتحقق من مزاعم الانتهاكات في شينجيانغ

دبي- (الشرق):

قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب إن على الصين أن تسمح لمفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بالدخول إلى إقليم شينجيانغ، إذا أرادت دحض مزاعم انتهاكات حقوق الإنسان في الإقليم.

وأضاف راب في تغريدة على تويتر: "بينما تنضم المملكة المتحدة إلى المجتمع الدولي لمعاقبة من ينتهك حقوق الإنسان، تفرض الحكومة الصينية عقوبات على منتقديها".

وتأتي تغريدة وزير الخارجية البريطاني بعد ساعات من إعلان وزارة الخارجية الصينية، الجمعة، أنها فرضت عقوبات على شركات ومواطنين بريطانيين، رداً على عقوبات سابقة فرضتها بريطانيا ودول غربية، الاثنين، بسبب ما وصفوه بـ"انتهاكات لحقوق الإنسان" في منطقة شينجيانغ.

ولفتت الخارجية الصينية إلى أنها فرضت عقوبات على 9 أفراد، مشددة على أنها تحتفظ بحقها في فرض مزيد من العقوبات، وفقاً لبيان صادر عن الخارجية.

وجاء في البيان أن "المملكة المتحدة فرضت عقوبات على مسؤولين وكيانات صينية بارزة، بذريعة ما وصفته بانتهاكات لحقوق الإنسان في شينجيانغ".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.