Open toolbar

بيونغ يانغ تتهم واشنطن بتشويه صورتها بعد اتهامها بتنفيذ هجمات إلكترونية

بيونغ يانغ- (رويترز):
اتهمت كوريا الشمالية اليوم، الجمعة، الولايات المتحدة بتشويه صورتها، بعد أن جددت واشنطن اتهامات الشهر الماضي بأن بيونغ يانغ مسؤولة عن هجمات إلكترونية تستهدف معلومات شخصية وبيانات مصرفية.
وتعتبر هذه أحدث حلقة في سلسلة تبادل الاتهامات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة تبرز الخلاف بين البلدين بعد توقف محادثات نزع الأسلحة النووية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أواخر العام الماضي.
وقالت وزارة خارجية كوريا الشمالية في بيان "نريد أن نوضح أن دولتنا ليس لها علاقة بما يسمى (التهديد الإلكتروني) الذي تتحدث عنه الولايات المتحدة".
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية إلى جانب وزارتي الخزانة والأمن الداخلي ومكتب التحقيقات الفيدرالي (إف.بي.آي) قد أصدروا مجدداً تحذيراً الشهر الماضي من تهديدات يقف خلفها متسللون من كوريا الشمالية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.