Open toolbar

السجن 15 يوماً لصحافي روسي لتظاهره فردياً خلال الحجر الصحي

موسكو- (أ.ف.ب):
أعلن صحافي وعضو بلدية روسي معارض، الخميس، الحكم عليه بالسجن 15 يوماً عقب تظاهره فردياً في موسكو، وأوقف ثلاثة صحافيين آخرين بعد ظهر الخميس، عندما كانوا يتظاهرون احتجاجاً على إدانة زميلهم في موسكو.
وتمثل التظاهرات الفردية شكلاً احتجاجياً رائجاً في روسيا، لأنها لا تتطلب ترخيصاً مسبقاً ولا يتم قمعها عادة. لكن الشرطة اعتبرت هذه المرة أن المعارض إيليا أزار خرق حظر تنظيم التظاهرات خلال الحجر المفروض في موسكو لاحتواء انتشار فيروس كورنا المستجد.
وأوقف الصحافي والعضو البلدي البالغ 35 عاماً، الثلاثاء، خلال تظاهرة داعمة لفلاديمير فورونتسوف، والأخير شرطي سابق يُعرف بعمله حول انتهاك قوات الأمن للقانون ويُلاحق بتهم تعتبر أنها ملفقة.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.