Open toolbar

أوكرانيا تسجل أكبر تراجع اقتصادي منذ الاستقلال بسبب الحرب

كييف - (رويترز):

عانت أوكرانيا من أكبر تدهور اقتصادي منذ أكثر من 30 عاماً في 2022 بسبب الحرب مع روسيا، لكنها قالت إن المساعدات الخارجية و"الروح التي لا تنكسر" التي يتمتع بها شعبها ساعدا في منع سيناريو أسوأ من ذلك.

وأظهرت البيانات الأولية لوزارة الاقتصاد الخميس، انخفاض الناتج المحلي الإجمالي 30.4% العام الماضي. وقال محللون اقتصاديون إن المخاطر وحالة عدم اليقين لا تزال مرتفعة، وخاصة إذا واصلت روسيا استهداف البنية التحتية الحيوية في البلاد.

ووصفت وزيرة الاقتصاد يوليا سفيريدينكو تراجع الناتج المحلي الإجمالي بأنه الأكبر في أي عام منذ استقلال أوكرانيا عن الاتحاد السوفييتي عام 1991، لكنها قالت إن الانخفاض جاء أقل مما كان متوقعاً.

ويعتمد الاقتصاد الأوكراني على الصادرات التي تراجعت منذ بدء الغزو الروسي في 24 فبراير. وقالت وزارة الاقتصاد هذا الأسبوع إن الصادرات تراجعت 35% مقارنة بعام 2021.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.