Open toolbar

واشنطن تحذر مواطنيها من توسيع بكين قيود كورونا

دبي - (الشرق):

قالت البعثة الأميركية في الصين الثلاثاء، إنها تعمل على مساعدة المواطنين الأميركيين الذين يواجهون "تحديات" تتعلق بالتفشي الأخير لإصابات كورونا في الصين، وما تلاه من توسيع السلطات الصينية للقيود المرتبطة بالسيطرة على المرض مع تواصل الإصابات.

وأضافت أن تلك القيود تشمل الحجر المنزلي، وحملات الاختبار الموسعة، وتوقف المواصلات، والإغلاقات، واحتمالات فصل الأسر عن بعضها.

وشددت البعثة على أن مسؤوليها يتواصلون مع السلطات المعنية، وأنهم أثاروا مخاوفهم بشكل مباشر مع مسؤولين كبار في الدولة، وأنهم "سيواصلون فعل ذلك".

ونصحت البعثة المواطنين الأميركيين في الصين بالاحتفاظ بكميات تكفي لأسبوعين من المياه المعبأة والأدوية والطعام للفرد وأسرته.

وقالت البعثة إنها ستبقى على اتصال وثيق بالمواطنين الأميركيين، وأعلنت عن عدة طرق للتواصل معها في حالات الطوارئ.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.