Open toolbar

اليمن.. 45 منظمة للمجتمع المدني تدين هجوم الحوثي على مأرب

الرياض - (الشرق):

دانت 45 منظمة من المجتمع المدني في اليمن بشدة الهجوم العسكري الذي تشنه جماعة الحوثي على محافظة مأرب، والتي تؤوي أكثر من مليوني نازح، ما أدى إلى كارثة إنسانية، ونزوح ما يقرب من ألفي أسرة، بمعدل 15 ألف فرد من مخيمات الزور وذنة.

وأشارت هذه المنظمات إلى "قصف مدينة مأرب، ليل الجمعة، بـ8 صواريخ باليستية، انفجر بعضها في منازل المواطنين النازحين، وتسببت في أضرار بشرية ومادية جسيمة، إضافة إلى حالة الرعب النفسي التي عاشها ملايين المدنيين، من نازحين وسكان محليين، وتأثير ذلك على النساء والأطفال"، مؤكدة أن "قصف المدن الآهلة بالسكان جريمة حرب، وانتهاك لقواعد القانون الدولي والإنساني".

وقالت منظمات المجتمع المدني إن "صمت الأمم المتحدة، والمبعوث الأممي إلى اليمن، والمجتمع الدولي عن هذه الجرائم يجعلهم شركاء فيها"، كما أكدت أنها "تشعر بالقلق العميق إزاء هذه التطورات التي قد تسبب مذابح جماعية في حال وصلت الاشتباكات إلى مخيمات النازحين".

وطالبت هذه المنظمات الحكومة اليمنية بـ"حماية مواطنيها في مأرب، بحسب ما ينص عليه الدستور والقانون"، كما طالبت الأمم المتحدة بـ"التدخل الفوري والعاجل لإبعاد شبح الحرب عن مناطق النازحين والمدنيين"، ووجهت نداء إلى "كل ذي ضمير حي" من أجل "إدانة ما يتعرض له النازحون والمدنيون من مخاطر جسيمة، نتيجة لهذه الهجمات الظالمة".

وقال بيان المنظمات إنها "تطالب الجميع وبلا استثناء بسرعة تقديم التدخلات الإنسانية العاجلة، لمساعدة المتضررين من المدنيين والنازحين في محافظة مأرب، وتوفير الأمن والمأوى والغذاء والدعم النفسي".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.