طبيب مارادونا يعلن أنه سيغادر المستشفى خلال أيام

بوينس أيرس - (رويترز):
قال الطبيب الشخصي لأسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا، الاثنين، إنه يتعافى بشكل جيد من جراحة في المخ وبعض المضاعفات، ومن المفترض أن يغادر المستشفى في اليومين المقبلين.
أبلغ الطبيب ليوبلودو لوكي الصحافيين خارج مستشفى خضع فيه مارادونا، البالغ عمره 60 عاماً، لجراحة في المخ الأسبوع الماضي لعلاج تجمع دموي، أن "دييغو يريد العودة إلى المنزل ونحن نقيّم إمكانية خروجه. سنتحدث عن توقيت خروجه في وقت لاحق، أما حالياً فهو يتعافى بشكل رائع جداً".
وكان نجم برشلونة ونابولي وبوكا جونيورز السابق بقي بالمستشفى في ظل التعامل مع أعراض الانسحاب بسبب إدمان الكحول، لكن لوكي يرجح أن يغادر المستشفى "غداً أو في اليوم التالي".
عانى مارادونا مدرب خيمناسيا ئي إسجريما الحالي، الذي قاد الأرجنتين للتتويج بكأس العالم 1986 ويصنف كأحد أعظم اللاعبين في التاريخ، أزمات صحية مؤخراً ودخل المستشفى بشكل متكرر.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.