Open toolbar

مهاجمون يشتبه بأنهم من حركة "الشباب" يخطفون 4 في كينيا

نيروبي - (رويترز):

قالت الشرطة‭‭ ‬‬الكينية إن مهاجمين يُشتبه بأنهم أعضاء في حركة "الشباب" الصومالية المرتبطة بتنظيم القاعدة خطفوا اثنين من المسعفين بالإضافة إلى سائق ومريض بالقرب من حدود كينيا مع الصومال.

ونصب المهاجمون كميناً لسيارة إسعاف تابعة لحكومة مقاطعة مانديرا شمال شرقي كينيا أثناء نقلها المريض إلى مستشفى في المقاطعة.

وقال مركز شرطة لافي بمانديرا في تقرير خلال وقت متأخر الثلاثاء: "كانت سيارة الإسعاف تحمل مريضاً في طريقها إلى مستشفى إيلواك برفقة طاقم من المستشفى".

وأضاف: "خطف مسلحون يشتبه بأنهم من حركة (الشباب) السيارة وتوجهوا بها صوب الصومال ... انقطع الاتصال بهم في الوقت الحالي بسبب مشاكل في الشبكة".

وعلى الرغم من تراجع وتيرة وحدة الهجمات التي تشنها حركة الشباب في كينيا خلال السنوات القليلة الماضية، فقد سبق أن استهدفت الحركة أفراد أمن ومدارس ومركبات وبلدات وبنية التحتية للاتصالات في شمال وشرق كينيا ضمن حملتها للضغط على الدولة الواقعة في شرق إفريقيا لسحب قواتها من الصومال.

وتشارك القوات الكينية ضمن قوة حفظ السلام المفوضة من الاتحاد الإفريقي للمساعدة في الدفاع عن الحكومة المركزية الصومالية أمام حركة الشباب.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.