Open toolbar

فرنسا تدين ضربات "سورية - روسية" ضد إدلب وتدعو لوقف التصعيد

باريس - (أ ف ب):

نددت فرنسا، الثلاثاء، بـ"استئناف الضربات" من قبل الحكومة السورية وحليفها الروسي على منطقة إدلب شمال غربي البلاد، لا سيما على "بنى تحتية إنسانية"، داعيةً إلى "الوقف الفوري للتصعيد".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، كلير لوجاندر، إن "استمرار الهجمات التي يشنها النظام السوري وروسيا على البنى التحتية المدنية، تمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني".

وأضافت أن "فرنسا تدعو إلى وقف فوري للتصعيد في إدلب وحماية المدنيين والعاملين في المجال الإنساني بما يتوافق مع القانون الدولي".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أعلن، الثلاثاء، أن طائرات عسكرية روسية قصفت المنطقة لمدة 5 أيام متتالية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.