Open toolbar

كوبا تشهد ثاني أزمة نقص في الوقود خلال 7 أشهر

هافانا- (أ ف ب):

تواجه كوبا ثاني أزمة نقص في الوقود خلال 7 أشهر، على ما أعلنت السلطات، في وقت تكثر طوابير الانتظار أمام العديد من محطات التعبئة في العاصمة هافانا.

وتأتي الأزمة بعد يوم من إعلان نقابة كوبا بتروليوم (كيوبت) الحكومية عن "نقص في كميات الوقود المتوفرة" و"صعوبات" في التسليم.

وقال السائق مايكل سانشيز الذي انتظر 10 ساعات لتعبئة سيارته بالبنزين في هافانا: "إذا تمكنت من إيجاد البنزين يمكن أن تضيّع الكثير من الوقت في الانتظار، فالطوابير ربما تمتد حول المنطقة بأكملها".

ونسبت "كيوبت" النقص إلى صعوبات لوجستية وتزايد الطلب على السلعة أكثر من المعتاد، وذلك في بيان نشر على تويتر الأربعاء.

شهدت كوبا التي يحكمها نظام شيوعي، والتي تواجه أسوأ أزمة اقتصادية منذ قرابة 30 عاماً بسبب تداعيات جائحة كوفيد والعقوبات الأميركية، مشاكل مماثلة في مارس الماضي.

تأتي أزمة التوزيع الحالية بعد نحو 3 أشهر من اندلاع حريق كبير في منشأة تخزين بمقاطعة ماتانزاس، أودى بحياة 17 شخصاً ودمّر 4 خزانات ضخمة للنفط الخام وتسبب في خسائر بقيمة 100 مليون دولار من الوقود المحترق فقط، وفق بيانات رسمية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.