Open toolbar

وارسو تعتبر أن التحاور مع لوكاشينكو يعني "إضفاء شرعية" على نظامه

وارسو- (أ.ف.ب):

ندّد رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي، الخميس، بأي محاولة عقد لقاءات رسمية مع النظام البيلاروسي برئاسة ألكسندر لوكاشينكو، معتبراً أن ذلك يعني "إضفاء شرعية" عليه.

وقال للصحافيين: "يجب أن نكون مدركين لواقع أن كل لقاء مباشر مع لوكاشنكو يساعده لأنه يضفي شرعية على نظامه".

وتشهد الحدود بين بولندا وبيلاروسيا أزمة للمهاجرين، ويتهم الاتحاد الأوروبي لوكاشينكو بتدبيرها، فيما تنفي سلطات مينسك ذلك.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.