قادة الفصائل الفلسطينية يصلون إلى القاهرة لبحث عقبات إجراء الانتخابات

رام الله- (الشرق):
بدأ قادة الفصائل الفلسطينية في التوافد إلى العاصمة المصرية القاهرة لعقد سلسلة اجتماعات، صباح الاثنين، يبحثون فيها تذليل العقبات التي تواجه الانتخابات التشريعية في مايو المقبل.

وقال ممثلون عن حركة "فتح"، لـ"الشرق"، إن الاجتماعات المزمعة تركز على العقبات القانونية، خاصة دور الجهاز القضائي وأجهزة الأمن في الإشراف على الانتخابات.

وتطالب الحركات المعارضة للسلطة الفلسطينية بتحييد المحكمة الدستورية التي أنشأها الرئيس محمود عباس وقامت بحل المجلس التشريعي السابق، عن الانتخابات، بالإضافة إلى تشكيل محكمة الانتخابات بالتوافق. ورجح عدد من قادة الفصائل أن يتم التوافق على النقاط الخلافية، ما يمهد الطريق أمام إجراء الانتخابات في موعدها.

وكانت آخر انتخابات للمجلس التشريعي الفلسطيني جرت قبل 15 عاماً، وتوقفت جرّاء الانقسام بين حركة "حماس" التي تسيطر على قطاع غزة والسلطة الفلسطينية في الضفة الغربية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.