أردوغان يعلن توسيع عمليات التصدي للمسلحين الأكراد "عبر الحدود"

أنقرة- (رويترز):
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن تركيا ستوسع عمليات التصدي للمسلحين الأكراد عبر الحدود بعد قتل 13 تركياً خُطفوا في شمال العراق.

وكرر أردوغان شكوى بلاده من أنها لا تحصل على ما يكفي من التضامن الدولي. وقال لأنصاره من حزب العدالة والتنمية في إقليم طرابزون المطل على البحر الأسود "سواء تكلمنا أم لا، فنحن نعرف واجبنا. لن نعطي الإرهابيين فرصة".

وأضاف "سنمدّ عملياتنا إلى مناطق لا تزال التهديدات فيها كبيرة.. وسنبقى في المناطق التي نؤمّنها طالما كان ذلك ضرورياً لمنع تكرار هجمات مماثلة".

ويشن حزب العمال الكردستاني، الذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية، تمرداً منذ عقود في جنوب شرقي تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية. وأودى الصراع بحياة أكثر من 40 ألفاً.

وفي العامين الماضيين، شنت تركيا عدة عمليات عبر الحدود لمحاربة الجماعة في شمال العراق، حيث يوجد معقلها في جبال قنديل.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.