فقدان أثر قارب على متنه 20 شخصاً قبالة البهاما

واشنطن- (أ.ف.ب):
فُقد أثر قارب على متنه عشرون شخصاً بين البهاما وفلوريدا، حسب ما أعلن خفر السواحل الأميركيّون الذين علّقوا عمليّات البحث بعد ثلاثة أيّام من الجهود التي لم تُفلح بالعثور عليهم.

والقارب الذي غادر جزر بيميني، الاثنين، كان مقرّراً أن يتّجه إلى ليك وورث في الولايات المتحدة على بُعد نحو 130 كيلومتراً. لكنّ خفر السواحل تبلّغوا بأنّ القارب لم يصل إلى المكان المحدّد، حسب ما جاء في بيان.

وأجرى خفر السواحل عمليّات بحث جوّي وبحري على مدى أكثر من ثلاثة أيام مع فرق من البلدين، لكنّهم أوقفوها ظهر الجمعة. وقال الكابتن ستيفن بورديان "أفكارنا وصلواتنا مع عائلات المفقودين"، داعياً من يملك أيّ معلومات قد تكون مفيدة إلى الاتّصال بخفر السواحل.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.