مصر تدعو "النواب" الليبي إلى زيارة القاهرة لبحث الحل السياسي

القاهرة - (الشرق):
وجهت مصر الدعوة لرئيس مجلس النواب الليبي وأعضائه، لزيارة القاهرة منتصف الأسبوع المقبل، لمناقشة ملفات مهمة، أبرزها توحيد الصفوف، ومحاولة الوصول إلى حل للأزمة التي تشهدها ليبيا.

ووفقاً لخطاب رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال الموجه إلى نظيره الليبي عقيلة صالح، والذي حصلت "الشرق" على نسخة منه، فإن الدعوة لعقد اجتماع تشاوري في الـ24 من نوفمبر، تأتي في إطار دعم البرلمان المصري للحوار بين الأشقاء الليبيين في ما بينهم وعبر مؤسساتهم الرسمية، من أجل وضع حل للأزمة الليبية من دون تدخل أو تأثير، واستكمالاً للقاءات القاهرة مع أعضاء البرلمان الليبي.

وأوضح الخطاب، أن الدعوة لرئيس مجلس النواب الليبي ومن يرغب من النواب، من أجل إيجاد أرضية مشتركة بين النواب من جميع أنحاء ليبيا، والتوافق على عدد من الثوابت والمعايير التي يتطلبها الحل السياسي للأزمة، للعبور بالشعب الليبي إلى الاستقرار والأمن والرخاء.

وشدد الخطاب على وقوف مصر قيادة وحكومة وشعباً، خلف الأشقاء الليبيين لتجاوز محنتهم الحالية، ولتحقيق تطلعاتهم لدولة مدنية ديمقراطية حديثة، ينعم أهلها بالاستقرار والرخاء والازدهار.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.