Open toolbar

تعليق خدمة القطارات في أجزاء من إقليم بيلجورود الروسي بعد إسقاط صاروخ

(رويترز):

قال حاكم إقليم بيلجورود الروسي، فياتشيسلاف جلادكوف، إن عمليات القطارات عُلّقت في ساعة مبكرة من صباح الجمعة بالقرب من نوفي أوسكول، وهي بلدة في الإقليم المتاخم لأوكرانيا، بعد سقوط شظايا صاروخ بالقرب من خط السكك الحديدية.

وقال جلادكوف على تطبيق تليجرام إن الدفاعات المضادة للطائرات أسقطت صواريخ بالقرب من بلدة نوفي أوسكول التي يبلغ عدد سكانها نحو 18 ألف نسمة، وتقع على بعد 90 كيلومتراً شمال الحدود مع أوكرانيا.

وأضاف: "لحقت أضرار بخطوط الكهرباء، وتم تعليق خدمات القطارات مؤقتاً"، مضيفاً أنه لم تقع إصابات بشرية.

ولم تتمكن "رويترز" من التحقق بشكل مستقل من التقارير، ولم يصدر رد فعل من كييف حتى الآن. واتهم جلادكوف أوكرانيا، الخميس، بقصف مبنى سكني في مدينة بيلجورود المركز الإداري للإقليم.

أبلغت المناطق الحدودية الروسية عن حوادث متفرقة منذ أن غزت القوات الروسية أوكرانيا في 24 فبراير، شملت على سبيل المثال مخازن الوقود والذخيرة. ولم تعلن أوكرانيا مسؤوليتها عن تلك الحوادث.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.