Open toolbar

القوات الإسرائيلية تخلي محيط باب العامود بالقوة قبل "مسيرة الأعلام"

دبي - (الشرق):
أفادت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" الثلاثاء، بأن الشرطة الإسرائيلية أخلت محيط باب العامود قبل "مسيرة الأعلام"، التي ستقام في السادسة مساء بتوقيت القدس المحتلة، بعد أن كان الموعد الأصلي للحدث في الـ10 من مايو الماضي.

وتابعت الصحيفة أن الشرطة الإسرائيلية في حالة تأهب قصوى، ونشرت أكثر من 2000 ضابط في جميع أنحاء القدس المحتلة لهذا الحدث.

وفي وقت لاحق، ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن القوات إسرائيلية أغلقت جميع المداخل المؤدية إلى باب العامود، وهاجمت المتواجدين في المنطقة لإجبارهم على إخلائها بالقوة، واعتدت عليهم بالعصي والهراوات، واعتقلت شابين من سكان بلدة العيسوية شمال القدس.

وأضافت أن القوات الإسرائيلية دققت في هويات المواطنين والصحافيين، وأبعدت بعضهم عن المنطقة وعن شارع السلطان سليمان، ومنعتهم من الدخول إلى المنطقة أو الخروج منها.

ونقلت الوكالة عن مصادر محلية قولها إن محيط باب العامود مغلق بشكل كامل وسط تعزيزات عسكرية وشرطية كبيرة في المنطقة بشكل خاص، وفي البلدة القديمة من القدس المحتلة بشكل عام.

كما أغلقت القوات الإسرائيلية عدداً من المتاجر في البلدة القديمة بالقدس، تمهيداً للمسيرة، بحسب الوكالة الفلسطينية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.