Open toolbar

مجلس الشيوخ الأميركي يقر تشريعاً للضغط على الصين بشأن معاملتها للإيغور

واشنطن - رويترز - أقرّ مجلس الشيوخ الأميركي، تشريعاً يدعو إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى التعامل بشدة وحزم مع الصين، إزاء حملتها على أقلية الإيغور المسلمة، في وقت تلوم إدارة ترامب بكين، بشأن تفاقم جائحة فيروس كورونا.
ووافق مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه الجمهوريون، على مشروع القرار بالإجماع. وبذلك يُحال التشريع إلى مجلس النواب، الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، والذي يتعيّن أن يوافق عليه، قبل إرساله إلى البيت الأبيض ليوقعه ترامب ليصبح قانوناً، أو يستخدم حق النقض (الفيتو) ضده. 
وكان مجلس النواب، أقرَّ أواخر العام الماضي بأغلبية ساحقة، تشريعاً بشأن الرد على معاملة الصين للإيغور. ودعا ذلك التشريع إلى فرض عقوبات على كبار الضباط والمعنيين الصينيين المسؤولين عن الحملة الإيغور في شينجيانغ، وهذا ما أغضب الصين.
وتشير تقديرات الأمم المتحدة، إلى أن السلطات الصينية احتجزت أكثر من مليون من أقلية الإيغور في معسكرات في شينجيانغ خلال السنوات القليلة الماضية، وهو ما تعترف به الصين، ولكنها تنفي إساءة معاملتهم، مؤكدة أن المعسكرات توفر تدريباً مهنياً.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.