Open toolbar

واشنطن تحذر رعاياها في بغداد من التعرض للعنف خلال زيارة البابا


دبي - (الشرق):
حذرت السفارة الأميركية في بغداد مواطنيها من إمكانية تعرضهم للعنف والخطف خلال زيارة البابا فرنسيس إلى العراق.

وقالت السفارة في بيان نشرته على موقعها الرسمي: "نحذر المواطنين الأميركيين في العراق من أنهم معرضون بشدة للعنف والاختطاف. وقد تتزايد التهديدات خلال الأيام المقبلة المصاحبة لزيارة البابا فرنسيس، بما في ذلك شمال العراق ومنطقة أربيل".

ونصحت السفارة رعاياها بـ"تجنب الحشود الكبيرة والكنائس والتجمعات الأخرى التي قد تستهدفها الجماعات المتطرفة، بما في ذلك داعش أو المجرمون العنيفون أو الجماعات المسلحة الأخرى العاملة الآن في العراق".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.