Open toolbar

مقتدى الصدر يطالب بالإسراع في كشف مستهدفي مقرات الأحزاب

دبي - (الشرق):

دعا زعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر، الأربعاء، الحكومة العراقية إلى اتخاذ أشد التدابير الأمنية والإسراع في كشف مستهدفي مقرات الأحزاب "لكي لا تتحول العملية الديمقراطية إلى ألعوبة".

وقال إن لجوء بعض المحسوبين على قوى سياسية معترضة على الانتخابات سابقاً، وعلى حكومة الأغلبية حالياً، إلى العنف، واستهداف مقرات أحزاب "أمر لا يرتضيه العقل والشرع والقانون"، داعياً تلك القوى إلى الإسراع في كبح جماح هؤلاء، مضيفاً أن لجوء تلك القوى السياسية لم يلقَ تعليقاً من التيار الصدري وإنما كان "مدعاة للرضا من قبلنا".

وأضاف الصدر عبر تويتر: "على العقلاء منهم المسارعة في كفكفة غلواء هذه الجماعات الغوغائية وكبح جماحها. فليس من المنطقي أن يلجأ السياسي للعنف إذا لم يحصل على مبتغاه". مؤكداً أنه "ليس على مدعي المقاومة أن يستهدف العراقيين، فهذا يزيد من تفاقم الوضع الأمني".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.