Open toolbar

مبعوثة الأمم المتحدة لبورما أمام مجلس الأمن: القمع يجب أن يتوقف

نيويورك - (رويترز):
طالبت كريستين شرانر بورغنر، المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة بشأن ميانمار، الجمعة، مجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات لوقف العنف واستعادة الديمقراطية في الدولة الواقعة جنوب شرق آسيا، بعد انقلاب الأول من فبراير.

وقالت أمام مجلس الأمن، المكون من 15 عضواً في اجتماع مغلق: "من المهم أن يكون هذا المجلس حازماً في الوقوف إلى جانب شعب ميانمار، لدعم نتائج انتخابات نوفمبر. لا يجب أن نسمح لجيش ميانمار بالهرب".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.