Open toolbar

نائب وزير الدفاع السعودي: المملكة تراقب الوضع الاقتصادي الصعب للشعب اليمني

الرياض - (الشرق):

قال نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان، الأربعاء، إن بلاده تراقب الوضع الاقتصادي الذي وصفه بالصعب للشعب اليمني، معلناً ترحيب المملكة بقرارات الحكومة الأخيرة حول البنك المركزي.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، عن الأمير خالد بن سلمان ترحيبه خلال لقاء مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بتكليف الحكومة اليمنية الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بمراجعة وتقييم أعمال البنك المركزي اليمني.

وأضافت أن الأمير خالد بن سلمان أوضح أن الخطوة تسهم "في تحسين الوضع المالي لليمن"، وأن استمرار الحكومة اليمنية في خطوات الإصلاح الاقتصادي سيسهم في "زيادة الدعم الاقتصادي المقدم من المملكة والمجتمع الدولي، وهو ما يدرس ويناقش حوكمته وكيفية تشجيع المانحين الآخرين للمشاركة فيه، لدعم الحكومة اليمنية لما فيه مصلحة الشعب اليمني".

وفي وقت سابق، قال نائب وزير الدفاع السعودي إنه بحث مع الرئيس اليمني جهود السعودية ومبادراتها لتحقيق الأمن والسلام في اليمن.

وأضاف عبر تويتر: "التقيت فخامة رئيس الجمهورية اليمنية عبد ربه منصور هادي، وبحثنا مجهودات ومبادرات المملكة الهادفة لتحقيق الأمن والسلام في اليمن، واستعرضنا المستجدات على الساحة اليمنية، والأعمال الإغاثية والتنموية للشعب اليمني الشقيق".

وكانت وكالة الأنباء اليمنية قد نقلت عن هادي التأكيد على التوافق بين بلاده والسعودية تجاه القضايا المصيرية في مواجهة التمدد الإيراني.

وقالت الوكالة إن هادي عبّر في اجتماعه مع الأمير خالد بن سلمان عن "التوافق الأخوي الاستراتيجي الدائم بين اليمن والمملكة تجاه القضايا المصيرية في مواجهة التمدد الإيراني ودعم اليمن وشرعيته ووحدته وأمنه واستقراره".

وأضافت وكالة الأنباء اليمنية أن الرئيس اليمني أكد أيضاً على مكانة العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين وآفاق تعزيزها وتطويرها، مجدداً تأكيده على واحدية الهدف والمصير المشترك في مواجهة التحديات في مختلف المواقف والظروف.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.