Open toolbar

الين يرتفع بعد تدخل اليابان لدعم العملة لأول مرة منذ 1998

طوكيو- (رويترز):

ارتفع الين الياباني بشكل حاد، الخميس، بعد أن تدخلت السلطات في سوق الصرف الأجنبي لأول مرة منذ عام 1998 لدعم العملة المتداعية.

وانخفض الدولار إلى 140.31 ين، وتراجع في أحدث تعاملات 1.2% إلى 142.37 في معاملات شديدة التقلب.

كما ارتفع الين أمام اليورو والدولار الأسترالي والجنيه الإسترليني.

وقال نائب وزير المالية الياباني للشؤون الدولية ماساتو كاندا للصحافيين: "اتخذنا إجراءات حاسمة (في سوق الصرف)".

وجاء أول تدخل ياباني في سوق العملات لدعم الين منذ عام 1998 في أعقاب قرار البنك المركزي إبقاء أسعار الفائدة منخفضة للغاية، والتي كانت تدفع العملة إلى التراجع.

وبعد تحركات الخميس، لا يزال الدولار مرتفعاً بنسبة 23.4% أمام الين هذا العام.

في يوم مزدحم جداً في الأسواق، وصل الدولار إلى أعلى مستوياته خلال عدة سنوات في وقت سابق الخميس، بعدما فاجأ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) الأسواق بتوقعات متشددة عن أسعار الفائدة.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات أخرى، في وقت سابق إلى 111.81، للمرة الأولى منذ منتصف عام 2002.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.