القيادة المركزية الأميركية: هذا ما قوض جهودنا في هزيمة داعش

دبي - (الشرق):

قال الجنرال كينيث ماكينزي، قائد القيادة المركزية الأميركية في مؤتمر صحافي، الاثنين، إن "الحرب الأهلية الدائرة في سوريا، والتهجير، والتدخل الروسي، والأعمال الإيرانية الخبيثة، والمخاوف الأمنية لحليفنا في الناتو تركيا، وجائحة كورونا، كلها قوضت جهود التحالف في هزيمة تنظيم داعش".

وأشار ماكينزي إلى أن "قوات التحالف لا تزال موجودة في جنوب غربي وشمال شرقي سوريا، حيث تتقدم قوات سوريا الديمقراطية ضد داعش"، مضيفاً أنه "يتم تعزيز قدرات قوات سوريا الديمقراطية لتعمل بشكل مستقل، على ضوء الاعتداءات العنيفة لداعش، آخرها التفجير المروع في سوق في بغداد".

وشدد على أن "دحر داعش في بعض مناطق نفوذه، لا يعني القضاء على التنظيم بشكل كامل"، لافتاً إلى أن "داعش تنظيم عنيف، وقادر على التكيّف بسرعة"، خصوصاً وأنه "حافظ على خلايا تقوم بأعمال إرهابية عالمياً، ويجب أن نكون متيقظين لمواجهة الخطر".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.