Open toolbar

رئيسا كولومبيا وفنزويلا يبحثان الاستثمار والتجارة

كراكاس- (رويترز):

قالت الحكومة الكولومبية إن الرئيس جوستافو بيترو ونظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو ناقشا الاستثمار والتجارة بين البلدين خلال اجتماع عقد في كراكاس، السبت.

واستأنف البلدان العلاقات السياسية منذ تولي بيترو منصبه في أغسطس 2022، ما أعاد فتح التجارة ووعد بالعمل معاً في قضايا تشمل الزراعة وإدارة الحدود.

وكان هذا ثاني لقاء بين الرئيسين. وقال مكتب بيترو في بيان إن المباحثات في الاجتماع تركزت على مواضيع مماثلة كما حدث عندما التقيا لأول مرة في أكتوبر الماضي وهي إدارة الحدود التي أعيد فتحها حديثاً والجهود المبذولة لزيادة التجارة ومحادثات السلام التي تجريها بوجوتا مع متمردي جيش التحرير الوطني.

وكتب مادورو على تويتر: "عقدنا اجتماعاً كاملاً ومثمراً للغاية. لدينا خطة عمل مشتركة واضحة ستستمر في إعطاء نتائج إيجابية لبلدينا".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.