Open toolbar

بريطانيا: مؤيدون لبوتين ينتقدون السياسات العسكرية في حرب أوكرانيا

دبي - (الشرق):
قالت وزارة الدفاع البريطانية في تقييمها اليومي بشأن الغزو الروسي لأوكرانيا، السبت، إن جهات فاعلة مؤيدة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بينها مجموعة "فاجنر" العسكرية، انضمت إلى الأصوات المنتقدة لوزارة الدفاع الروسية.

وأضافت الوزارة في سلسلة تغريدات عبر تويتر: "في أعقاب النكسات المستمرة في ساحة المعركة لروسيا على مدى الأسبوعين الماضيين في أوكرانيا، انضمت جهات فاعلة متنوعة بشكل متزايد داخل النظام الروسي إلى الأصوات المنتقدة لقيادة وزارة الدفاع الروسية".

وتابعت: "كان من بين النقاد، الزعيم الشيشاني رمضان قديروف ومالك مجموعة فاجنر العسكرية يفجيني بريجوزين، ومقدمي البرامج التلفزيونية المعتمدين من الدولة ونجوم البوب، فضلاً عن المدونين العسكريين القوميين المتطرفين".

وأشارت الوزارة إلى أن النقد "لا يزال يركز على القيادة العسكرية العليا، بدلاً من القيادة السياسية العليا، لكنه يمثل اتجاهاً للتعبير العلني عن المعارضة ضد المؤسسة الروسية التي يتم التغاضي عنها جزئياً على الأقل".

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.