Open toolbar

سفير باكستان بواشنطن: على الهند التحدث مع طالبان إذا رأت أن ذلك يعزز السلام

واشنطن-رويترز:
قال سفير باكستان لدى الولايات المتحدة، أسد خان، إنه يتعين على الهند إجراء محادثات مع حركة طالبان الأفغانية إذا كانت تشعر بأن ذلك سيساعد عملية السلام.
وأضاف: "لو شعرت الهند أن حوارهم سيساعد عملية السلام فإننا سننزل على حكمهم. ولكن ليس من حقنا أن نحكم على ما يجب أن يفعلوه أو ما لا يجب".
وتأتي الخطوة بعد سلسلة من الهجمات في أفغانستان أثارت تساؤلات حول احتمال انهيار جهود السلام الأميركية.
وذكر المبعوث الأميركي الخاص لأفغانستان زلماي خليل زاد في مقابلة مع صحيفة "ذا هيندو" الهندية، أنه سيكون أمراً "مناسباً" حدوث تواصل بين الهند وطالبان.
ونشبت 3 حروب بين الهند وباكستان منذ حصولهما على الاستقلال من بريطانيا في 1947.
وترفض إسلام أباد منذ فترة طويلة أن تزيد الهند تأثيرها في باكستان، ولكن قد يُنظر في كابول ومناطق أخرى إلى أي موافقة من إسلام أباد على دور هندي على أنه علامة على تزايد القلق الدولي بشأن جهود السلام.
ويعد دور باكستان في مفاوضات السلام حساسا مع سعي إسلام أباد لتجنب إظهار نوع النفوذ الكبير الذي تتهم واشنطن إسلام أباد منذ فترة طويلة بأنها تحظى به على طالبان.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.