Open toolbar

واشنطن: الباب لا يزال مفتوحاً أمام غير الموقعين على الاتفاق الإطاري السوداني

دبي- (الشرق):

دعا السفير الأميركي لدى السودان جون جودفري، الجمعة، جميع الأطراف السودانية إلى الانخراط في الحوار بحسن نية لضمان مشاركة كل السودانيين في تشكيل مستقبل بلادهم.

وقال جودفري عبر حسابه على تويتر، إن الباب لا يزال مفتوحاً أمام غير الموقعين على الاتفاق الإطاري السوداني للمشاركة في العملية السياسية، معرباً عن سعادته لمشاركته في إحدى جلسات الحوار بالمرحلة النهائية للعملية السياسية.

وكانت قوى الحرية والتغيير أعلنت أخيراً أن مؤتمرات عدة ستعقد خلال الفترة المقبلة للإسهام في الوصول إلى اتفاق "نهائي عادل" للعملية السياسية.

ووقع المكونان العسكري والمدني في السودان في ديسمبر الماضي، اتفاقاً إطارياً يمهد الطريق لفترة انتقالية تمتد لعامين وتضمن خروج الجيش من المشهد السياسي، في بادرة تحمل انفراجة على ما يبدو للأزمة السياسية التي تشهدها البلاد.

وينص الاتفاق، الذي وقعه مجلس السيادة مع أحزاب وقوى مدنية، على تنظيم عملية انتخابية شاملة في نهاية الفترة الانتقالية.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.