Open toolbar

مسؤول روسي يحذّر من وقوع "حادث نووي" في زابوروجيا

لندن - (رويترز):

حذّر الرئيس التنفيذي لوكالة الطاقة النووية الروسية (روساتوم) أليكسي ليخاتشوف، الاثنين، من خطر وقوع حادث نووي في محطة زابوروجيا للطاقة النووية، أكبر محطة في أوروبا، بعد تجدد قصفها مطلع الأسبوع.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" للأنباء عن ليخاتشوف قوله "تتعرّض المحطة لخطر حادث نووي. ظللنا في مفاوضات مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية طوال الليل".

تبادلت موسكو وكييف الاتهامات بقصف المنشأة على مدى شهور بعد سيطرة القوات الروسية عليها في مارس عقب فترة وجيزة من الغزو الروسي لأوكرانيا. وأثار تجدد القصف، الأحد، المخاوف مرة أخرى من كارثة محتملة في الموقع.

وسيطرت "روساتوم" على المنشأة من خلال وكالة تابعة لها منذ صدور أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالاستحواذ رسمياً على المحطة، وتحويل هيئة العاملين الأوكرانيين فيها إلى كيان روسي. وقالت أوكرانيا إن الاستحواذ على المنشأة هو سطو.

ودعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى إقامة منطقة أمنية حول المحطة، وقال ليخاتشوف إن ذلك سيكون ممكناً إذا وافقت الولايات المتحدة.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.