للمرة الأولى.. الصين تكشف عن عدد ضحايا الاشتباك الحدودي مع الهند في يونيو

بكين - (رويترز):
قالت الصين للمرة الأولى، الجمعة، إن أربعة من جنودها قُتلوا في اشتباك حدودي دموي في منطقة الهيمالايا مع قوات هندية في يونيو 2020، مضيفة أنه تم تكريم الأربعة بعد وفاتهم.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية الصينية، أن الأربعة توفوا أثناء ما وصفته بأنه "كفاح شرس" ضد "قوات أجنبية" انتهكت اتفاقاً، وعبرت إلى الجانب الصيني.

وتبادلت الهند والصين اللوم في الاشتباك الذي وقع في غرب الهيمالايا، والذي استخدم فيه الطرفان العصي والحجارة.

وكانت الهند قد قالت في السابق، إن 20 من جنودها لقوا حتفهم في الاشتباك، بينما أقرت بكين بسقوط ضحايا، من دون أن تكشف تفاصيل.

وسعى البلدان إلى تهدئة الوضع على الحدود. وبدأت الصين والهند سحب القوات والدبابات وغيرها من العتاد من على ضفاف بحيرة بانجونج تسو الجليدية في منطقة لاداخ، التي أصبحت نقطة مشتعلة في النزاع الحدودي الطويل بعد توصلهما إلى اتفاق هذا الشهر.

نستخدم في موقعنا ملف تعريف الارتباط (كوكيز)، لعدة أسباب، منها تقديم ما يهمك من مواضيع، وكذلك تأمين سلامة الموقع والأمان فيه، منحكم تجربة قريبة على ما اعدتم عليه في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تحليل طريقة استخدام موقعنا من قبل المستخدمين والقراء.